منتديات القديس ابو فانا
سـلام ومـحـبـه اخــي الــزائــر
لـلـتـسجـيـل والـمـشاركه تـفـيـد وتستـفـيـد معانـا اضغـط عـلي الـتـسـجـيـل
وان كنت عضو مسجل معانا اضغط علي الدخول .. لـو تريد رؤيه الـمنتدي فـقـط اضغط علي اخفـاء


منتديات القديس العظيم ابو فانا هو اول منتدى يطلق على اسم القديس ابو فانا  
الرئيسيةالمجلةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

هدف المنتدى احباء ابو فانا نحن نقدم لكم كل ما هو جديد فى عالم تقنية المنتدى على ان يكون وجهة رأئع يمكن من خلالها نشر مجد الله الى كل مسيحى والعالم ونحن نرحب بكافة اقتراحاتكم من اجل كمال التطوير المستمر فساهموا معنا للنهوض بهذا المنتدى.. اسرة ابو فانا 


شاطر | 
 

 العملة الذهبية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شيرى بنت البابا كيرلس
+قبطية خادمة+
+قبطية خادمة+
avatar

الايه الذهبيه : ارمى على الرب همك وهو يعولك
شفيعك : العدرا والبابا كيرلس ومارمينا
انثى عدد المساهمات : 443
تاريخ التسجيل : 07/06/2009
المزاج المزاج : رايق

مُساهمةموضوع: العملة الذهبية   الإثنين أغسطس 10, 2009 11:04 am

اتفق الخدام بمدارس التربية الكنسية عمل صندوق خاص بالعائلات الفقيرة ، وتعهد كل منهم أن يقتصد ربع جنيه من مصروفة الأسبوعى ليقدمه للفقراء . فى الأسبوع التالى تقدم مجدى إلى الصندوق وألقى بربع جنيه فى الصندوق دون مبالاة , وكان هناك ملاكاً يقف بجوار الصندوق . هذا علق على تصرف مجدى قائلاً : " هذه العمله من صفيح عدم المبالاة : أنها لاتساوى شيئاً فى موازين الله " . تقدم مارك وطرح ربع جنيه ، وهو يقول فى نفسه : " إنه واجب على أن أحرم نفسى لأقدم شيئاً لله " . وكانت نفسه تحمل شيئاً من الضيق . لذا قال الملاك : " هذه عملة من حديد الاضطرار الذى بلا حب ، هذه أيضاً لاتساوى شيئاً فى موازين الله " . تقدم سامى نحو الصندوق وألقى بربع جنيه فى الصندوق، وكانت عيناه تتطلعان من هنا وهناك للتأكد أن الناس ينظرونه قال الملاك : " هذه عمله من نحاس المجد الباطل ، إنها تحمل بريق الذهب، لكنها نحاس بلا قيمه فى موازين الله " . تقدم مايكل نحو الصندوق وصنع ما فعله زملاؤه ، لكن قلبه كان يئن من جهة المساكين والمحتاجين قائلاً فى نفسه : " مساكين هؤلاء الفقراء الذين لايجدون طعاماً ولامسكناً لائقا ! إنهم فى ضيق وشدة بينما نعيش نحن فى ترف ! " كان تعليق الملاك : " هذه عمله من فضة الشفقة ، إنها مقبولة لدى الله ، لها تقديرها فى عينيه !" وجاء لوقا ووضع عملته بسرور فى الصندوق وهو يقول : " إلهى ، إنى غير مستحق أن أمد يدى لأقدم لك القليل مما قدمت لى . لقد وهبتنى ذاتك ، اقبل قلبى ومالى ، أنت لى وأنا لك يا حبيب نفسى ! " تهلل الملاك جداً وقال : " هذه عمله من ذهب الحب الفائق ، إنها تساوى كل شئ عند الله الكلى الحب ! "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العملة الذهبية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القديس ابو فانا :: افا فانا المسيحية :: القصص والتأملات الروحية-
انتقل الى:  

الساعة الأن القاهرة (مصر)
جميع الحقوق محفوظة لـمنتديات القديس ابو فانا
 Powered by منتديات القديس ابو فانا ®ava-veny.yoo7.com
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010
الدردشة|منتديات ابو فانا